المجلس الشعبي الولائي ينفي أي محاولة إنقلاب

نفى السيد مولاي عبد القادر رئيس خلية الإعلام بالمجلس الشعبي الولائي بأدرار ، وجود أي محاولة إنقلابية على رئيس المجلس السيد باحماوي عبد الله، بخلاف ما تناولته بعض وسائل الإعلام و مواقع التواصل الاجتماعي أن مجموعة من أعضاء المجلس المنتمين لحزب الأرندي و المستقبل حاولوا تشكيل كتلة لجمع توقيعات من أجل سحب الثقة إلا أنهم لم  يجدوا تجاوبا من أغلبية الأعضاء. وأوضح السيد مولاي عبد القادر أن هذه المعلومة غير صحيحة و هي محاولة فقط للتشويش على عمل المجلس، و أكد على عدم وجود أي نية من طرف أي عضو للإطاحة بالرئيس أو بسحب الثقة ، وأضاف السيد مولاي عبد القادر أن كل الأعضاء ملتفين حول الرئيس و حتى كتلة المستقبل التي كانت تحسب من المعارضة، تم استقبال أعضائها مؤخرا في مكتب الرئيس على غرار السيد غانمي محمد رئيس الكتلة و السيد الطيب المجدوب متصدر قائمة المستتقبل ،و أصبح للكتلة حضور في مناقشات المكتب.

و تجدر الإشارة أن بالمجلس 39 عضوا يمثلون خمسة أحزاب الأفلان ، الأرندي، المستقبل، حمس و الأفنا.

كتبه :حنان بطاش

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.